جائزة نوبل للكيمياء تعود لمطوري تقنية الدراسات المجهرية الإلكترونية

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 4 أكتوبر 2017 - 2:44 مساءً

أعلنت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، الأربعاء، فوز العلماء جاك دوبوشيه ويواكيم فرانك وريتشارد هندرسون، بجائزة نوبل في الكيمياء لعام 2017، تقديرا لجهودهم في تطوير تقنية الدراسات المجهرية الإلكترونية بهدف تبسيط وتحسين تصوير الجزيئات الحيوية.

وأضافت الأكاديمية في بيان إعلان الجائزة، وقيمتها تسعة ملايين كرونة سويدية (1.1 مليون دولار) “نقلت هذه الوسيلة الكيمياء الحيوية إلى عصر جديد”.

وقال البيان “يمكن للباحثين الآن تجميد الجزيئات الحيوية أثناء الحركة وتصوير العمليات التي لم يروها من قبل قط، وهو أمر هام للغاية لفهم كيمياء الحياة وتطوير الأدوية”.

وجائزة الكيمياء هي ثالث جوائز نوبل التي تعلن هذا العام بعد إعلان أسماء الفائزين بجائزتي الطب والفيزياء هذا الأسبوع.

وتمنح جوائز نوبل منذ 1901 تقديرا للإنجازات في مجالات العلوم والأدب والسلام وتنفيذا لوصية ألفريد نوبل مخترع الديناميت.

ديريكت بريس

2017-10-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

JOURNAL