اليوم الإثنين 27 مارس 2017 - 11:34 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 14 مارس 2017 - 6:48 مساءً

أريد أن أفهم..

عبد النبي التليدي
بقلم: عبدالنبي التليدي

لماذا يريد بن كيران تشكيل حكومته مع أخنوش ( الأحرار ) بل ويصر على ذلك ، ويحمله مسؤولية” البلوكاج “… في حين توجد احزاب اخرى بامكانه ان يشكل الحكومة بالتحالف معها ، خاصة وانه قد كلف بالمهمة انتخابيا حسب ما يتقول في كل مناسبة، ودستوريا بمقتضى التعيبن الملكي.
لهذا أليس من المسؤولية ان يتحملها ويشكل حكومته من الاحزاب التي قد تتطابق برامجها مع برنامج حزبه، اذا كان يريد فعلا اصلاح اوضاع البلاد والعباد ومحاربة الفساد الذي تاكد انه قد استفحل على عهده في كل ميدان وقطاع، او ان يعتذر ويتقدم باستقالته الى الملك الذي عينه ، بكل روح رياضية ونزاهة كما يفعل رجال السياسة الحقيقيون في دول كثيرة، المؤمنون حق الايمان بمعنى الديموقراطية التي ما هي في نهاية الامر الا حكم الشعب بواسطة الشعب وان السلطة تعود اليه. وقد عبر عن ذلك دستور المغرب حين جعل السيادة للامة؟
وبذلك يوفر على نفسه عناء كببرا وثقلا عظيما يتحمله امام الله والوطن ويكون بذلك نعم الرجل… ويوفر على المغاربة كثيرا من المشاكل التي تضخمت، سواء منها الاجتماعية والاقتصادية والمالية، وغيرها التي تتجسد في كل مكان وساعة، أو السياسية في الداخل من خلال العلاقة بين مكونات المجتمع في الوطن والعقم الذي صار يوصم به والاحباط الذي عم بين الجميع في كل الاوساط، وفي الخارج الذي يظهر أن تاثيرات الواقع السياسي الحالي المفروض ظلما وعن قصد وإصرار على المغرب، قد تعاكس تطلعات البلاد ولا تتماشى مع المجهودات السياسية المبذولة ولا تضحيات الشعب وبالأخص تجاه الصحراء.. ؟
فهل من نهاية قريبة لقصة سجن وطن لا يظهر أن نهايتها قريبة لاعتبارات غبر وطنية.. ؟

أوسمة :