اليوم الإثنين 24 أبريل 2017 - 12:28 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 19 مارس 2017 - 5:22 مساءً

“البام” أول حزب يلتقيه العثماني في مشاورات تشكيل الحكومة

الاستقبال الملكي للعثماني

منحت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، الذي عينه جلالة الملك محمد السادس، يوم الجمعة المنصرم، رئيسا للحكومة، وكلفه بتشكليها، الضوء الأخضر لبدء مشاوراته مع جميع الأحزاب السياسية، الممثلة في البرلمان من أجل تشكيل أغلبية حكومية جديدة.
وقال العثماني في تصريح صحفي، أدلى به عقب اجتماع للأمانة العامة لحزبه، اليوم الأحد، بالرباط، إنه بعد هذا اللقاء “تقرر بدء المشاورات الأولى لتشكيل الحكومة، بعقد لقاءات مع جميع الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان تباعا، حسب نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة”.
ووفقا لهذا القرار، الذي تم اتخاذه بالأغلبية من قبل قيادة “البيجيدي”، من المنتظر أن يلتقي أولا بحزب الأصالة والمعاصرة، الذي حل ثانيا في الانتخابات التشريعية للسابع من أكتوبر، ثم الاستقلال وبعده حزب التجمع الوطني للأحرار، فالحركة الشعبية، والاتحاد الاشتراكي.
كما من المرتقب أن يدق رئيس الحكومة الجديد، الذي خلف عبد الإله بن كيران، باب كل من حزب الاتحاد الدستوري، ثم التقدم والاشتراكية وحزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية، وفيدرالية اليسار الديمقراطي بمقعدين، وحزبي الوحدة والديمقراطية واليسار الأخضر المغربي.
وكان اجتماع ماراطوني، للمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، قد قرر تفويض الأمانة العامة للحزب، مهمة مواكبة المشاورات المتعلقة بتشكيل الحكومة، التي سيجريها العثماني، مع الأحزاب السياسية، وذلك “في إطار المنهجية التي عبر عنها الحزب والمعطيات التي ستفرزها عملية التفاوض”.
ديريكت بريس: رشيد كريمي

أوسمة :