اليوم الإثنين 27 مارس 2017 - 11:42 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 20 مارس 2017 - 1:51 مساءً

انقلاب حافلة للركاب يخلف 30 جريحا بين الجديدة والبيضاء

انقلاب حافلة
انقلبت حافلة للركاب كانت قادمة من الجديدة ومتجهة صوب مدينة الدارالبيضاء، ليلة الأحد، بعدما صدمتها شاحنة من الخلف على الطريق السيار. وقد خلف هذا الحادث حوالي 30 مصابا، أصيبوا بجروح مختلفة.
وقد انتقلت عناصر سرية الدرك الملكي إلى مكان الحادث، حيث تم نقل المصابين عبر سيارات الإسعاف الى مستشفيات الدار البيضاء لتلقي الاسعافات الضرورية، ليام بعد ذلك فتح تحقيق في هذه الحادثة، ومعرفة المسؤولية التقصيرية للمتسببين في هذه الحادثة التي عطلت الطريق.
ومعلوم أن الطريق الرابط بين الدارالبيضاء والجديدة، سواء الطريق السيار أو الطريق الوطنية، تهددان حياة المسافرين في غياب مستشفى ببلدية حد السوالم، حيث يتم نقل المصابين آلى مستشفيات برشيد ، أو الدارالبيضاء في حالة خطورتها وهو ما يفاقم – أحيانا – أوضاع المصابين.
كما يسمى بعض مستعملي طريق الجديدة ب “طريق الموت”، نظرا للحوادث المميتة التي تشهدها.
ديريكت بريس: رشيد كريمي

أوسمة :